منتدى ميراث الرسول

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

    الجزء التاسع [ 1 ]

    avatar
    اسرة التحرير
    Admin


    عدد المساهمات : 3695
    تاريخ التسجيل : 23/01/2014

    الجزء التاسع [ 1 ] Empty الجزء التاسع [ 1 ]

    مُساهمة من طرف اسرة التحرير الأربعاء مايو 04, 2022 9:53 am

    الجزء التاسع [ 1 ] Hadeth12

    بّسم اللّه الرّحمن الرّحيم
    مكتبة الحديث الشريف
    كتاب : الدعاء
    بداية الجزء التاسع
    الجزء التاسع [ 1 ] 1410
    ● [ المقدمة ] ●

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ
    وبه نستعين

    أخبرنا الشيخ الإمام العالم الحافظ شمس الدين بن الحجاج يوسف بن خليل بن عبد الله الدمشقي بقراءتي عليه وهو يسمع في الخامس عشر من ذي الحجة من سنة سبع وثلاثين وستمِئَة بجامع حلب قلت أخبركم الشيخان أبو طاهر علي بن أبي سعد سعيد بن علي بن فاذشاه وابو عبد الله محمد بن أبي زيد بن حمد بن ابي نصر الكراني قراءة عليهما بأصبهان قال ، حَدَّثَنَا أبو منصور محمود بن إسماعيل بن محمد الصيرفي قراءة عليه ونحن نسمع أنبأ أبو الحسين أحمد بن محمد بن الحسين بن فاذشاه في ذي الحجة من سنة ثلاثين وأربعمِئَة أنبأ أبو القاسم سليمان بن أحمد بن أيوب الطبراني رحمه الله

    278- باب ما جاء فيمن يعرض عن مجالس الذكر

    1908- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا خَلَفُ بْنُ مُوسَى بْنِ خَلَفٍ الْعَمِّيُّ ، حَدَّثَنَا أَبِي عَنْ قَتَادَةَ ، عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ بَيْنَمَا رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَعِظُ أَصْحَابَهُ إِذَا ثَلاثَةُ نَفَرٍ يَمُرُّونَ فَجَاءَ أَحَدُهُمْ فَجَلَسَ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم وَمَضَى الثَّانِي قَلِيلا ثُمَّ جَلَسَ وَمَضَى الثَّالِثُ عَلَى وَجْهِهِ فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم أَلا أُنَبِّئُكُمْ عَنْ هَؤُلاءِ الثَّلاثَةِ أَمَّا هَذَا الَّذِي جَاءَ فَجَلَسَ إِلَيْنَا تَابَ فَتَابَ اللَّهُ تَعَالَى عَلَيْهِ وَأَمَّا الَّذِي مَضَى قَلِيلا ثُمَّ جَاءَ فَجَلَسَ فَإِنَّهُ اسْتَحْيَى فَاسْتَحْيَى اللَّهُ مِنْهُ وَأَمَّا الَّذِي مَضَى عَلَى وَجْهِهِ فَإِنَّهُ أَعْرَضَ فَأَعْرَضَ اللَّهُ تَعَالَى عَنْهُ
    1909- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا الْقَعْنَبِيُّ عَنْ مَالِكٍ عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ ، عَنْ أَبِي مُرَّةَ مَوْلَى عَقِيلِ بْنِ أَبِي طَالِبٍ ، عَنْ أَبِي وَاقِدٍ اللَّيْثِيِّ أَنّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم بَيْنَمَا هُوَ جَالِسٌ فِي الْمَسْجِدِ وَالنَّاسُ مَعَهُ إِذْ أَقْبَلَ نَفَرٌ ثَلاثَةٌ فَأَقْبَلَ اثَنَانِ إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَذَهَبَ وَاحِدٌ قَالَ فَوَقَفَا عَلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَمَّا أَحَدُهُمَا فَرَأَى فُرْجَةً فِي الْحَلْقَةِ فَجَلَسَ فِيهَا وَأَمَّا الآخَرُ فَجَلَسَ خَلْفَهُمْ وَأَمَّا الثَّالِثُ فَأَدْبَرَ ذَاهِبًا فَلَمَّا فَرَغَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم قَالَ : أَلا أُخْبِرُكُمْ ، عَنِ النَّفَرِ الثَّلاثَةِ أَمَّا أَحَدُهُمْ فَآوَى إِلَى اللهِ تَعَالَى فَآوَاهُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ وَأَمَّا الآخَرُ فَاسْتَحْيَى فَاسْتَحْيا اللَّهُ مِنْهُ وَأَمَّا الآخَرُ فَأَعْرَضَ فَأَعْرَضَ اللَّهُ عَنْهُ
    1910- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ يَحْيَى بْنِ الْمُنْذِرِ الْقَزَّازُ ، حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، حَدَّثَنَا أَبَانُ بْنُ يَزِيدَ الْعَطَّارُ عَنْ يَحْيَى بْنِ أَبِي كَثِيرٍ عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ أَبِي طَلْحَةَ عَنْ حَدِيثِ أَبِي مُرَّةَ ، عَنْ أَبِي وَاقِدٍ اللَّيْثِيِّ قَالَ بَيْنَمَا نَحْنُ مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فِي حَلْقَةٍ إِذْ جَاءَ ثَلاثَةُ نَفَرٍ فَأَمَّا رَجُلٌ فَوَجَدَ فُرْجَةً فِي الْحَلْقَةِ فَقَعَدَ فِيهَا وَأَمَّا الآخَرُ فَقَعَدَ خَلْفَ الْحَلْقَةِ وَأَمَّا رَجُلٌ فَمَضَى فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : أَلا أُخْبِرُكُمْ ، عَنِ الثَّلاثَةِ أَمَّا الَّذِي جَلَسَ فِي الْحَلْقَةِ فَرَجُلٌ آوَى فَآوَاهُ اللَّهُ وَأَمَّا الَّذِي جَلَسَ خَلْفَ الْحَلْقَةِ فَرَجُلٌ اسْتَحْيَى فَاسْتَحْيَى اللَّهُ مِنْهُ وَأَمَّا الَّذِي انْطَلَقَ فَأَعْرَضَ فَأَعْرَضَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ عَنْهُ

    279- باب كفارة المجالس

    1911- حَدَّثَنَا الْمِقْدَامُ بْنُ دَاوُدَ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ عَبْدِ الْحَكَمِ ، حَدَّثَنَا بَكْرُ بْنُ مُضَرٍ عَنْ عُبَيْدِ اللهِ بْنِ زَحْرٍ عَنْ خَالِدِ بْنِ أَبِي عِمْرَانَ وَحَدَّثَنَا مُطَّلِبُ بْنُ شُعَيْبٍ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ صَالِحٍ ، ، حَدَّثَنِي اللَّيْثُ عَنْ خَالِدِ بْنِ أَبِي عِمْرَانَ وَحَدَّثَنَا أَبُو الزِّنْبَاعِ رَوْحُ بْنُ الْفَرَجِ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ بُكَيْرٍ ، حَدَّثَنَا ابْنُ لَهِيعَةَ عَنْ خَالِدِ بْنِ أَبِي عِمْرَانَ عَنْ نَافِعٍ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ كَانَ إِذَا جَلَسَ مَجْلِسًا لَمْ يَقُمْ حَتَّى يَدْعُوَ لِجُلَسَائِهِ بِهَؤُلاءِ الْكَلِمَاتِ وَيَزْعُمُ أَنَّ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم كَانَ يَدْعُو بِهِنَّ لِجُلَسَائِهِ اللَّهُمَّ افْتَحْ لَنَا مِنْ خَشْيَتِكَ مَا تَحُولُ بَيْنَنَا وَبَيْنَ مَعَاصِيكَ وَمِنْ طَاعَتِكَ مَا تُبَلِّغُنَا بِهِ رَحْمَتَكَ وَمِنَ الْيَقِينِ مَا تُهَوِّنُ بِهِ عَلَيْنَا مَصَائِبَ الدُّنْيَا اللَّهُمَّ مَتِّعْنَا بِأَسْمَاعِنَا وَأَبْصَارِنَا وَقُوَّتِنَا وَاجْعَلْهُ الْوَارِثَ مِنَّا مَا أَحْيَيْتَنَا وَاجْعَلْ ثَأْرَنَا عَلَى مَنْ ظَلَمْنَا وَانْصُرْنَا عَلَى مَنْ عَادَانَا وَلا تَجْعَلْ مُصِيبَتَنَا فِي دِينِنَا وَلا تَجْعَلِ الدُّنْيَا أَكْبَرَ هَمِّنَا وَلا مَبْلَغَ عَلِمْنَا وَلا تُسَلِّطْ عَلَيْنَا مَنْ لاَ يَرْحَمُنَا
    1912- حَدَّثَنَا أَبُو يَزِيدَ الْقَرَاطِيسِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ عَبْدِ الْحَكَمِ ، حَدَّثَنَا خَلادُ بْنُ سُلَيْمَانَ الْحَضْرَمِيُّ وَحَدَّثَنَا أَبُو الزِّنْبَاعِ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ بُكَيْرٍ ، حَدَّثَنَا خَلادُ بْنُ سُلَيْمَانَ ، قَالَ : سَمِعْتُ خَالِدَ بْنَ أَبِي عِمْرَانَ يُحَدِّثُ عَنْ عُرْوَةَ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ مَا جَلَسَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم مَجْلِسًا وَلا قَرَأَ قِرَاءَةً وَلا صَلَّى صَلاةً إِلا خَتَمَ بِهَؤُلاءِ الْكَلِمَاتِ فَقَالَتْ عَائِشَةُ يَا رَسُولَ اللهِ أَرَاكَ تَخْتِمُ بِهَؤُلاءِ الْكَلِمَاتِ مَجْلِسَكَ وَقِرَاءَتَكَ وَصَلاتَكَ فَقَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَنْ قَالَ خَيْرًا كَانَ هَؤُلاءِ الْكَلِمَاتُ طَابِعًا عَلَيْهِ إِلَى يَوْمِ الْقِيَامَةِ وَمَنْ قَالَ شَرًّا كُنَّ كَفَّارَةً لَهُ سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ وَلا إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ
    1913- حَدَّثَنَا عُمَرُ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ بْنِ مِقْلاصِ الْمِصْرِيُّ ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عُفَيْرٍ ، حَدَّثَنَا ابْنُ وَهْبٍ ، ، حَدَّثَنِي مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي حُمَيْدٍ عَنْ سُهَيْلِ بْنِ أَبِي صَالِحٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا مِنْ قَوْمٍ يَجْلِسُونَ فَيُفِيضُونَ فِيمَا شَاءَ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ أَنْ يُفِيضُوا فِيهِ ثُمَّ يَقُولُ قَائِلُهُمْ قَبْلَ أَنْ يَتَفَرَّقُوا سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ لاَ إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ إِلا غُفِرَ لَهُمْ كُلَّ شَيْءٍ أَحْدَثُوا فِيهِ ثُمَّ طُبِعَ لَهُمْ عَلَى طَابَعٍ حَتَّى يَلْقَاهُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ
    1914- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ أَحْمَدَ بْنِ حَنْبَلٍ ، ، حَدَّثَنِي أَبِي ، حَدَّثَنَا حَجَّاجُ بْنُ مُحَمَّدٍ وَأَنْبَأَ هِلالُ بْنُ الْعَلاءِ فِي كِتَابِهِ ، حَدَّثَنَا حَجَّاجُ بْنُ مُحَمَّدٍ ، عَنِ ابْنِ جُرَيْجٍ ، عَنْ مُوسَى بْنِ عُقْبَةَ عَنْ سُهَيْلِ بْنِ أَبِي صَالِحٍ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم نَحْوَهُ
    1915- حَدَّثَنَا عمر بن عبد العزيز بن مقلاص حدثني أبي ، حَدَّثَنَا ابن وهب أخبرني عمرو بن الحارث أن سعيد بن أبي هلال حدثه أن سعيد بن أبي سعيد المقبري حدثه عن عبد الله بن عمرو بن العاص موقوفا أنه قال كلمات لاَ يتكلم بهن أحد في مجلس لغو أو مجلس باطل عند قيامه ثلاث مرات إلا كفر بهن عنه ولا يقولهن في مجلس خير أو مجلس ذكر إلا ختم له بهن عليه كما يختم بالخاتم سبحانك اللهم وبحمدك لاَ إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك
    قال عمرو وحدثني بنحو ذلك عبد الرحمن بن أبي عروبة عن المقبري عن أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله
    1916- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدٍ التَّمَّارُ الْبَصْرِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ عَيَّاشٍ الأَحْدَبُ ، حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ مَطَرٍ عَنْ ثَابِتٍ الْبُنَانِيِّ عَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : كَفَّارَةُ الْمَجْلِسِ سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ لاَ إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ
    1917- حَدَّثَنَا عُبَيْدُ بْنُ غَنَّامٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا أَبُو خَالِدٍ الأَحْمَرُ عَنْ حَجَّاجِ بْنِ دِينَارٍ ، عَنْ أَبِي هَاشِمٍ الرُّمَّانِيِّ ، عَنْ أَبِي الْعَالِيَةِ ، عَنْ أَبِي بَرْزَةَ الأَسْلَمِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : كَانَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا أَرَادَ أَنْ يَقُومَ مِنَ الْمَجْلِسِ قَالَ سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ
    1918- حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الْعَبَّاسِ الْجَمْرِيُّ الْبَصْرِيُّ ، حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْمَدِينِيِّ ، حَدَّثَنَا يُونُسُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْمُؤَدِّبُ ، حَدَّثَنَا مُصْعَبُ بْنُ حَيَّانَ عَنْ أَخِيهِ مُقَاتِلِ بْنِ حَيَّانَ ، عَنِ الرَّبِيعِ بْنِ أَنَسٍ ، عَنْ أَبِي الْعَالِيَةِ عَنْ رَافِعِ بْنِ خَدِيجٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ : كَانَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم لاَ يَقُومُ مِنْ مَجْلِسٍ حَتَّى يَقُولَ سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ ثُمَّ يَقُولُ إِنَّهَا كَفَّارَةُ مَا يَكُونُ فِي الْمَجْلِسِ
    1919- حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ أَحْمَدَ الْخُزَاعِيُّ الْمَكِّيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْجَبَّارِ بْنُ الْعَلا ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَجْلانَ عَنْ مُسْلِمِ بْنِ أَبِي مَرْيَمَ عَنْ نَافِعِ بْنِ جُبَيْرِ بْنِ مُطْعِمٍ ، عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَنْ قَالَ سُبْحَانَ اللهِ وَبِحَمْدِهِ سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ أَشْهَدُ أَنْ لاَ إِلَهَ إِلا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتُوبُ إِلَيْكَ فَقَالَهَا فِي مَجْلِسِ ذِكْرٍ كَانَتْ كَالطَّابَعِ يُطْبَعُ عَلَيْهَا وَمَنْ قَالَهَا فِي غَيْرِ مَجْلِسِ ذِكْرٍ كَانَتْ كَفَّارَةً

    280- باب ما جاء في التفرق من المجالس من غير ذكر الله عز وجل والصلاة على نبيه صلى الله عليه وسلم

    1920- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا مُسْلِمُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنَا شَدَّادُ بْنُ سَعِيدٍ الرَّاسِبِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو الْوَازِعِ جَابِرُ بْنُ عَمْرٍو الرَّاسِبِيُّ عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ مُغَفَّلٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا مِنْ قَوْمٍ اجْتَمَعُوا فِي مَجْلِسٍ فَتَفَرَّقُوا وَلَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ إِلا كَانَ ذَلِكَ الْمَجْلِسُ حَسْرَةً عَلَيْهِمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ
    1921- حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ عِرْقٍ الْحِمْصِيُّ ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ عَمْرٍو السَّكُونِيُّ ، حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ عَيَّاشٍ عَنْ يَحْيَى بْنِ الْحَارِثِ الذِّمَارِيُّ ، عَنِ الْقَاسِمِ ، عَنْ أَبِي أُمَامَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا مِنْ قَوْمٍ جَلَسُوا مَجْلِسًا ثُمَّ قَامُوا لَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ وَلَمْ يُصَلُّوا عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم إِلا كَانَ ذَلِكَ الْمَجْلِسُ عَلَيْهِمْ تِرَةً
    1922- حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ الْمُثَنَّى وَيُوسُفُ الْقَاضِي ، قَالاَ : حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، حَدَّثَنَا بِشْرُ بْنُ الْمُفَصَّلِ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ إِسْحَاقَ ، عَنْ سَعِيدٍ الْمَقْبُرِيِّ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ ثُمَّ تَفَرَّقُوا وَلَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ إِلا كَأَنَّمَا تَفَرَّقُوا عَنْ جِيفَةِ حِمَارٍ
    1923- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ صَالِحٍ مَوْلَى التَّوْءَمَةِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِسًا وَلَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ فِيهِ وَلَمْ يُصَلُّوا عَلَى نَبِيِّهِمْ إِلا كَانَتْ عَلَيْهِمْ تِرَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنْ شَاءَ عَذَّبَهُمْ وَإِنْ شَاءَ غَفَرَ لَهُمْ
    1924- حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ الْمُثَنَّى ، حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، حَدَّثَنَا بِشْرُ بْنُ الْمُفَضَّلِ عَنْ عُمَارَةَ بْنِ غَزِيَّةَ عَنْ صَالِحِ مَوْلَى التَّوْءَمَةِ ، قَالَ : سَمِعْتُ أَبَا هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ قَالَ أَبُو الْقَاسِمِ صلى الله عليه وسلم أَيُّمَا قَوْمٍ جَلَسُوا فَأَطَالُوا الْجُلُوسَ ثُمَّ تَفَرَّقُوا قَبْلَ أَنْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ وَيُصَلُّوا عَلَى نَبِيِّهِمْ إِلا كَانَتْ عَلَيْهِمْ مِنَ اللهِ عَزَّ وَجَلَّ تِرَةً إِنْ شَاءَ عَذَّبَهُمْ وَإِنْ شَاءَ غَفَرَ لَهُمْ
    1925- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ سَعِيدٍ الرَّازِيُّ ، حَدَّثَنَا مِهْرَانُ الرَّازِيُّ ، حَدَّثَنَا الْحَكَمُ بْنُ بَشِيرٍ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ قَيْسٍ يَعْنِي الْمُلائِيَّ عَنْ عُمَارَةَ بْنِ غَزِيَّةَ عَنْ صَالِحٍ مَوْلَى التَّوْءَمَةِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : مَا جَلَسَ قَوْمٌ قَطُّ مَجْلِسًا فَطَالَ مَجْلِسُهُمْ ثُمَّ تَفَرَّقُوا لَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ وَيُصَلُّوا عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم إِلا كَانَ لِلَّهِ عَزَّ وَجَلَّ عَلَيْهِمْ فِيهِ تِرَةٌ إِنْ شَاءَ عَذَّبَهُمْ وَإِنْ شَاءَ رَحِمَهُمْ
    1926- حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ عَبْدُ الْمَلِكِ بْنُ مُحَمَّدٍ الْجُرْجَانِيُّ ، حَدَّثَنَا عَمَّارُ بْنُ رَجَاءٍ ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ أَبِي طَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا الرَّبِيعُ بْنُ بَدْرٍ ، عَنِ الأَعْمَشِ ، عَنْ أَبِي صَالِحٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا اجْتَمَعَ قَوْمٌ فَتَفَرَّقُوا عَنْ غَيْرِ ذِكْرِ اللهِ تَعَالَى إِلا تَفَرَّقُوا عَنْ أَنْتَنِ جِيفَةٍ
    1927- حَدَّثَنَا يُوسُفُ الْقَاضِي ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ الْمُقَدَّمِيُّ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْقَطَّانُ ، عَنِ ابْنِ أَبِي ذِئْبٍ ، ، حَدَّثَنِي سَعِيدٌ الْمَقْبُرِيُّ عَنْ إِسْحَاقَ مَوْلَى الْحَارِثِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : مَا جَلَسَ قَوْمٌ مَجْلِسًا لاَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ إِلا كَانَ عَلَيْهِمْ تِرَةً وَمَا مَشَى رَجُلٌ فِي طَرِيقٍ لَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ إِلا كَانَ عَلَيْهِ تِرَةٌ وَمَا أَوَى رَجُلٌ إِلَى فِرَاشِهِ لَمْ يَذْكُرِ اللَّهَ إِلا كَانَ عَلَيْهِ تِرَةٌ
    1928- حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ الْعَبَّاسِ الرَّازِيُّ وَالْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ التُّسْتَرِيُّ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا سَهْلُ بْنُ عُثْمَانَ ، حَدَّثَنَا وَكِيعٌ عَنْ يَزِيدَ بْنِ إِبْرَاهِيمَ التُّسْتَرِيِّ ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ عَنْ جَابِرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : مَا مِنْ قَوْمٍ اجْتَمَعُوا فِي مَجْلِسٍ ثُمَّ تَفَرَّقُوا وَلَمْ يَذْكُرُوا اللَّهَ تَعَالَى وَلَمْ يُصَلُّوا عَلَى نَبِيِّهِمْ صلى الله عليه وسلم إِلا كَانَ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً يَوْمَ الْقِيَامَةِ

    281- باب ما جاء في قول الرجل لأخيه جزاك الله خيرا

    1929- حَدَّثَنَا أَبُو مُسْلِمٍ الْكَشِّيُّ ، حَدَّثَنَا سَعِيدُ بْنُ سَلامٍ الْعَطَّارُ ، حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ عُبَيْدَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ ثَابِتٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : إِذَا قَالَ الرَّجُلُ لأَخِيهِ جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَنَاءِ
    1930- حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ الدَّبَرِيُّ عَنْ عَبْدِ الرَّزَّاقِ ، عَنِ الثَّوْرِيِّ عَنْ مُوسَى بْنِ عُبَيْدَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ ثَابِتٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : إِذَا قَالَ الرَّجُلُ لأَخِيهِ جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَنَاءِ
    1931- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا حَفْصُ بْنُ غِيَاثٍ عَنْ مُوسَى بْنِ عُبَيْدَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ ثَابِتٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : إِذَا قَالَ الرَّجُلُ لأَخِيهِ جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَنَاءِ
    1932- حَدَّثَنَا الْفَضْلُ بْنُ الْحُبَابِ ، حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ بَشَّارٍ الرَّمَادِيُّ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ بْنُ عُيَيْنَةَ عَنْ مُوسَى بْنِ عُبَيْدَةَ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ ثَابِتٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : إِذَا قَالَ الرَّجُلُ لأَخِيهِ جَزَاكَ اللَّهُ خَيْرًا فَقَدْ أَبْلَغَ فِي الثَنَاءِ

    282- باب ما يقول الرجل لأخيه المسلم إذا أماط عنه الأذى

    1933- حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ دَاوُدَ الْمَكِّيُّ ، حَدَّثَنَا مُسْلِمُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ الْعَلاءِ الرَّازِيُّ عَنْ يَحْيَى بْنِ سَعِيدٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ الْمُسَيِّبِ ، عَنْ أَبِي أَيُّوبَ الأَنْصَارِيِّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ أَخَذَ ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم شَيْئًا فَقَالَ لاَ يَكُنْ بِكَ السُّوءُ يَا أَبَا أَيُّوبَ
    1934- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا مُسْلِمُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنَا قُرَّةُ بْنُ خَالِدٍ ، حَدَّثَنَا أَنَسُ بْنُ سِيرِينَ أَنَ أَبَا زَيْدِ بْنَ أَخْطَبَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ انْتَهَيْتُ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ لِي جَمَّلَكَ اللَّهُ فَكَانَ شَيْخًا كَبِيرًا جَمِيلا
    1935- حَدَّثَنَا أَبُو مُسْلِمٍ الْكَشِّيُّ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ الْمُقَدَّمِيُّ ، حَدَّثَنَا زَيْدُ بْنُ الْحُبَابِ ، حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ وَاقِدٍ ، ، حَدَّثَنِي أَبُو نَهِيكٍ ، قَالَ : سَمِعْتُ عَمْرَو بْنَ أَخْطَبَ أَبَا زَيْدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقُولُ اسْتَسْقَى رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَأَتَيْتُهُ بِقَدَحٍ كَانَتْ فِيهِ شَعْرَةٌ فَأَخَذْتُهَا فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم اللَّهُمَّ جَمِّلْهُ فَلَقَدْ رَأَيْتُهُ وَقَدْ أَتَى عَلَيْهِ سِتُّونَ سَنَةً وَمَا فِي رَأْسِهِ وَلِحْيَتِهِ شَعْرَةٌ بَيْضَاءُ

    283- باب جواب من قال لأخيه كيف أصبحت

    1936- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ الْحَضْرَمِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ عُمَرَ بْنِ أَبَانَ ، حَدَّثَنَا مُعَاوِيَةُ بْنُ هِشَامٍ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ عَنْ حَبِيبِ بْنِ أَبِي ثَابِتٍ عَنْ عَطَاءٍ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ جَاءَ رَجُلٌ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ كَيْفَ أَصْبَحْتَ فَقَالَ بِخَيْرٍ مِنْ قَوْمٍ لَمْ يَعُودُوا مَرِيضًا وَلَمْ يَشْهَدُوا جَنَازَةً
    1937- حَدَّثَنَا فُضَيْلُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْمَلَطِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا شَرِيكٌ عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ مُسْلِمِ بْنِ هُرْمُزَ عَنْ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ سَابِطٍ عَنْ جَابِرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ لَقِيتُ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقُلْتُ كَيْفَ أَصْبَحْتَ يَا رَسُولَ اللهِ قَالَ بِخَيْرٍ مِنْ رَجُلٍ لَمْ يُصْبِحْ صَائِمًا وَلَمْ يَعُدْ سَقِيمًا
    1938- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ سَعِيدٍ الرَّازِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ اللهِ بْنُ عِمْرَانَ الأَصْبَهَانِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو دَاوُدَ الطَّيَالِسِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَوَانَةَ عَنْ عُمَرَ بْنِ أَبِي سَلَمَةَ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَجُلٌ كَيْفَ أَصْبَحْتَ يَا رَسُولَ اللهِ فَقَالَ بِخَيْرٍ مِنْ رَجُلٍ لَمْ يُصْبِحْ صَائِمًا وَلَمْ يَعُدْ مَرِيضًا وَلَمْ يَشْهَدْ جَنَازَةً
    1939- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا مُسَافِرٌ الْجَصَّاصُ ، عَنِ الْفُضَيْلِ بْنِ عَمْرٍو قَالَ لَقِيَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم رَجُلا مِنْ أَصْحَابِهِ فَقَالَ كَيْفَ أَنْتَ قَالَ صَالِحٌ قَالَ كَيْفَ أَنْتَ قَالَ بِخَيْرٍ أَحْمَدُ اللَّهَ تَعَالَى قَالَ هَذَا الَّذِي أَرَدْتُ مِنْكَ
    1940- حَدَّثَنَا علي بن عبد العزيز ، حَدَّثَنَا أبو نعيم ، حَدَّثَنَا سفيان عن أبيه قال كان إذا قيل للربيع بن خثيم كيف أصبحت قال أصبحنا ضعفاء مذنبين نأكل ارزاقنا وننتظر آجالنا

    284- باب جواب من أقرأ رجلا عن رجل السلام

    1941- حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ الْمُثَنَّى ، حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، حَدَّثَنَا إِسْمَاعِيلُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنَا غَالِبُ بْنُ الْقَطَّانِ قَالَ كُنَّا عَلَى بَابِ الْحَسَنِ فَجَاءَ رَجُلٌ مِنْ بَنِي نُمَيْرٍ فَقَالَ : حَدَّثَنِي أَبِي عَنْ جَدِّي قَالَ بَعَثَنِي أَبِي إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ ائْتِهِ فَأَقْرِئْهُ السَّلامَ فَأَتَيْتُهُ فَقُلْتُ إِنَّ أَبِي يَقْرَأُ عَلَيْكَ السَّلامَ فَقَالَ وَعَلَى أَبِيكَ السَّلامُ
    1942- حَدَّثَنَا علي بن عبد العزيز ، حَدَّثَنَا عارم ابو النعمان ، حَدَّثَنَا حماد بن زيد قال قلت لأنس بن سيرين هشام يقرئك السلام فقال وعليك وعليه السلام

    285- باب جواب من نادى رجلا بإسمه

    1943- حَدَّثَنَا أَسْبَاطُ بْنُ عُبَيْدِ بْنِ أَسْبَاطَ بْنِ مُحَمَّدٍ الْقُرَشِيُّ الْكُوفِيُّ ، حَدَّثَنَا جُبَارَةُ بْنُ مُغَلِّسٍ ، حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ عَنْ إِسْحَاقَ بْنِ سُوَيْدٍ الْعَدَوِيِّ عَنْ يَحْيَى بْنِ يَعْمُرَ ، عَنِ ابْنِ عُمَرَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا أَنَّ رَجُلا نَادَى النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم ثَلاثًا كُلَّ ذَلِكَ يَرُدُّ عَلَيْهِ لَبَّيْكَ لَبَّيْكَ لَبَّيْكَ
    1944- حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ التُّسْتَرِيُّ ، حَدَّثَنَا حَمْزَةُ بْنُ مَالِكِ بْنِ حَمْزَةَ الْمَدِينِيُّ ، حَدَّثَنَا عَمِّي سُفْيَانُ بْنُ حَمْزَةَ عَنْ كَثِيرِ بْنِ زَيْدٍ ، عَنِ الْمُطَّلِبِ بْنِ عَبْدِ اللهِ بْنِ حَنْطَبٍ وَالْوَلِيدِ بْنِ رَبَاحٍ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم صَاحَ بِهِ فَقَالَ لَبَّيْكَ وَسَعْدَيْكَ يَا رَسُولَ اللهِ
    1945- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ صُبَيْحٍ الأَسَدِيُّ ، حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ هَاشِمٍ عَنْ فُضَيْلِ بْنِ مَرْزُوقٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سَعِيدٍ عَنْ عِكْرِمَةَ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : يَا غُلامُ فَقُلْتُ لَبَّيْكَ

    286- باب ما جاء في قول الرجل لأخيه مرحبا

    1946- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا زَكَرِيَّا بْنُ أَبِي زَائِدَةَ عَنْ فِرَاسٍ ، عَنِ الشَّعْبِيِّ عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ أَقْبَلَتْ فَاطِمَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا تَمْشِي كَأَنَّ مِشْيَتَهَا مِشْيَةُ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ مَرْحَبًا يَا بُنَيَّتِي فَأَجْلَسَهَا عَنْ يَمِينِهِ
    1947- حَدَّثَنَا أَبُو مُسْلِمٍ الْكَشِّيُّ ، حَدَّثَنَا سَهْلُ بْنُ بَكَّارٍ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَوَانَةَ عَنْ فِرَاسٍ ، عَنِ الشَّعْبِيِّ عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا ، عَنِ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم مِثْلَهُ
    1948- حَدَّثَنَا مَحْمُودُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْوَاسِطِيُّ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الصَّبَّاحِ الْجَرْجَرَائِيُّ ، حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ عُمَرَ ، حَدَّثَنَا إِسْرَائِيلُ عَنْ مَيْسَرَةَ بْنِ حَبِيبٍ ، عَنِ الْمِنْهَالِ بْنِ عَمْرٍو عَنْ عَائِشَةَ بِنْتِ طَلْحَةَ عَنْ عَائِشَةَ أُمِّ الْمُؤْمِنِينَ قَالَتْ أَقْبَلَتْ فَاطِمَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ مَرْحَبًا يَا ابْنَتِي ثُمَّ أَجْلَسَهَا عَنْ يَمِينِهِ
    1949- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ وَحَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ عُمَرَ الضَّبِّيُّ ، حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ مَرْزُوقٍ ، أَنْبَأَنَا شُعْبَةُ وَحَدَّثَنَا مَحْمُودٌ الْوَاسِطِيُّ ، حَدَّثَنَا كَرِيَّا بْنُ يَحْيَى زَحْمَوَيْهِ ، حَدَّثَنَا شَرِيكٌ وَحَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عَمْرِو بْنِ خَالِدٍ ، حَدَّثَنَا أَبِي ، حَدَّثَنَا زُهَيْرٌ وَحَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ التُّسْتَرِيُّ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ الصَّبَّاحِ الْجَرْجَرَائِيُّ ، حَدَّثَنَا نُوحُ بْنُ دَرَّاجٍ ، عَنِ الأَعْمَشِ كُلُّ هُمْ ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ ، عَنْ هَانِئِ بْنِ هَانِئٍ عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ كُنْتُ عِنْدَ النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فَاسْتَأْذَنَ عَمَّارٌ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فَقَالَ ائْذَنُوا لَهُ مَرْحَبًا بِالطَّيِّبِ الْمُطَيَّبِ
    1950- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا أَبُو غَسَّانَ مَالِكُ بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الرَّحْمَنِ بْنُ حُمَيْدٍ الرُّؤَاسِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْكَرِيمِ بْنُ سَلِيطٍ ، عَنِ ابْنِ بُرَيْدَةَ ، عَنْ أَبِيهِ قَالَ قَالَ نَفَرٌ مِنَ الأَنْصَارِ لِعَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ عِنْدَكَ فَاطِمَةُ فَأَتَى رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم فَسَلَّمَ عَلَيْهِ فَقَالَ مَا حَاجَةُ ابْنِ أَبِي طَالِبٍ قَالَ يَا رَسُولَ اللهِ ذَكَرْتُ فَاطِمَةَ بِنْتَ رَسُولِ اللهِ فَقَالَ مَرْحَبًا وَأَهْلا
    1951- حَدَّثَنَا إسحق بن إبراهيم عن عبد الرزاق عن يحيى بن العلاء البجلي عن عمه شعيب بن خالد عن حنظلة بن سبرة بن الْمُسَيَّب بن نَجَبَة عن أبيه عن جده عن ابن عباس أن عليا خطب فاطمة إلى النبي صلى الله عليه وسلم ورضي عنهم فقال له مرحبا
    1952- حَدَّثَنَا يُوسُفُ الْقَاضِي وَمُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدٍ التَّمَّارُ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا عَمْرُو بْنُ مَرْزُوقٍ ، أَنْبَأَنَا شُعْبَةُ وَحَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا عَارِمٌ ، حَدَّثَنَا حَمَّادُ بْنُ زَيْدٍ وَحَدَّثَنَا حَفْصُ بْنُ عُمَرَ الرَّقِّيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو مَعْمَرٍ الْمُقْعَدُ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْوَارِثِ ، عَنْ أَبِي التَّيَّاحِ وَحَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ بْنِ عَنْبَرِ الْبَصْرِيُّ ، حَدَّثَنَا عُبَيْدُ اللهِ بْنُ مُعَاذٍ الْعَنْبَرِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبِي ، حَدَّثَنَا بِسْطَامُ بْنُ مُسْلِمٍ الْعَوْذِيُّ وَحَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ حَيَّانَ الْمَازِنِيُّ ، حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ أَبِي بَكْرٍ الْمُقَدَّمِيُّ ، حَدَّثَنَا أَبُو مَعْشَرٍ الْبَرَاءُ عَنْ سَعِيدِ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ أَخِي أَبِي حُرَّةَ وَحَدَّثَنَا الْفَضْلُ بْنُ الْحُبَابِ ، حَدَّثَنَا أَبُو الرَّبِيعِ الزَّهْرَانِيُّ ، حَدَّثَنَا عَبَّادُ بْنُ عَبَّادٍ الْمُهَلَّبِيُّ كُلُّهُمْ ، عَنْ أَبِي جَمْرَةَ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ وَفْدَ عَبْدِ الْقَيْسِ لَمَّا قَدِمُوا عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : مَنِ الْقَوْمُ قَالُوا رَبِيعَةُ قَالَ مَرْحَبًا بِالْوَفْدِ غَيْرِ الْخَزَايَا وَلا النَّادِمِينَ
    1953- حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ الْمُثَنَّى وَمُحَمَّدُ بْنُ مُحَمَّدٍ التَّمَّارُ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ ، عَنِ الْحَجَّاجِ يَعْنِي ابْنَ أَرْطَأَةَ عَنْ عَوْنِ بْنِ أَبِي جُحَيْفَةَ ، عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ دَخَلْتُ عَلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم أَنَا وَرَجُلانِ مِنْ بَنِي عَامِرٍ فَقَالَ مِمَّنْ أَنْتُمْ قُلْنَا مِنْ بَنِي عَامِرٍ فَقَالَ مَرْحَبًا بِكُمْ أَنْتُمْ مِنِّي
    1954- حَدَّثَنَا الْمِقْدَامُ بْنُ دَاوُدَ ، حَدَّثَنَا أَسَدُ بْنُ مُوسَى ، حَدَّثَنَا مُبَارَكُ بْنُ فَضَالَةَ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَ الأَنْصَارَ أَتَوُا النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَشَكَوْا إِلَيْهِ شِدَّةَ السَّوَانِي عَلَيْهِمْ فَقَالَ عَلَيْهِمْ فَقَالَ مَرْحَبًا بِالأَنْصَارِ
    1955- حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ هَارُونَ وَمُحَمَّدُ بْنُ حَيَّانَ الْمَازِنِيُّ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ بْنُ عُمَرَ بْنِ سَلِيطٍ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْعَزِيزِ بْنُ مُسْلِمٍ الْقَسْمَلِيُّ عَنْ يَزِيدَ بْنِ أَبِي زِيَادٍ عَنْ ثَابِتٍ عَنْ أَنَسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَ الأَنْصَارَ أَتَوُا النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ مَرْحَبًا بِالأَنْصَارِ
    1956- حَدَّثَنَا الْعَبَّاسُ بْنُ الْفَضْلِ الأَسْفَاطِيُّ ، حَدَّثَنَا مُوسَى بْنُ إِسْمَاعِيلَ ، حَدَّثَنَا أَبُو عَبْدِ اللهِ صَاحِبُ الصَّدَقَةِ ، عَنْ أَبِي الزُّبَيْرِ عَنْ جَابِرٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ أَتَى النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقَالَ لَهُ مَرْحَبًا
    1957- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ وَأَبُو مُسْلِمٍ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا أَبُو حُذَيْفَةَ ، حَدَّثَنَا سُفْيَانُ ، عَنْ أَبِي إِسْحَاقَ ، عَنْ مُصْعَبِ بْنِ سَعْدٍ عَنْ عِكْرِمَةَ بْنِ أَبِي جَهْلٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : يَوْمَ جِئْتُهُ مَرْحَبًا بِالرَّاكِبِ الْمُهَاجِرِ
    1958- حَدَّثَنَا الْفَضْلُ بْنُ الْحُبَابِ ، حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ سَعِيدٍ الْكَرَابِيسِيُّ الْمَعْرُوفُ بِشُعْبَةَ ، حَدَّثَنَا حَفْصُ بْنُ سَلَمَةَ بْنِ حَفْصِ بْنِ الْمُسَيَّبِ بْنِ شَيْبَانَ عَنْ قَيْسِ بْنِ سَلَمَةَ عَنْ سَلَمَةَ بْنِ سَعْدٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ وَفَدَ إِلَى النَّبِيِّ صلى الله عليه وسلم فِي وَفْدِ عَنَزَةَ فَقَالَ مَرْحَبًا بِقَوْمٍ شُعَيْبٍ وَأَصْهَارِ مُوسَى عَلَيْهِمَا السَّلامُ
    1959- حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ إِسْحَاقَ ، حَدَّثَنَا عُثْمَانُ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ ، عَنِ الْوَلِيدِ بْنِ كَثِيرٍ عَنْ سَعِيدِ بْنِ أَبِي هِنْدٍ أَنَ أُمَّ هَانِئٍ بِنْتَ أَبِي طَالِبِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا حَدَّثَتْهُ أَنَّهَا ذَهَبَتْ إِلَى رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَوْمَ الْفَتْحِ قَالَتْ فَلَمَّا رَآنِي رَحَّبَ بِي
    1960- حَدَّثَنَا إِبْرَاهِيمُ بْنُ مُحَمَّدِ بْنِ الْحَسَنِ ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ الْوَلِيدِ بْنِ بُرْدٍ الأَنْطَاكِيُّ ، حَدَّثَنَا ابْنُ أَبِي فُدَيْكٍ ، حَدَّثَنِي الْمُتَوَكِّلُ بْنُ مُوسَى عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ مُسْرِعٍ ، عَنِ الْمَقْبُرِيِّ ، عَنْ أَبِيهِ ، عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ قَالَ خَرَجَ حَسَنٌ أَوْ حُسَيْنٌ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ فَقَالَ النَّبِيُّ صلى الله عليه وسلم مَرْحَبًا بِكَ

    287- باب ما جاء في قول الرجل لأخيه جعلني الله فداك

    1961- حَدَّثَنَا الْحَسَنُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ هَاشِمٍ النَّحَّاسُ الْكُوفِيُّ ، حَدَّثَنَا الْقَاسِمُ بْنُ خَلِيفَةَ ، حَدَّثَنَا أَبُو يَحْيَى التَّيْمِيُّ ، عَنْ عَمْرِو بْنِ شِمْرٍ ، عَنْ أَبِيهِ عَنْ يَزِيدَ بْنِ مُرَّةَ عَنْ عَلِيٍّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ لِي رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِمَةً إِذَا وَقَعْتَ فِي وَرْطَةٍ قُلْتَهَا قُلْتُ بَلَى جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ فَرُبَّ خَيْرٍ قَدْ عَلَّمْتَنِيهِ قَالَ إِذَا وَقَعْتَ فِي وَرْطَةٍ فَقُلْ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ لاَ حَوْلَ وَلا قُوَّةَ إِلا بِاللَّهِ الْعَظِيمِ فَإِنَّ اللَّهَ عَزَّ وَجَلَّ يَصْرِفُ بِهَا مَا شَاءَ مِنْ أَنْوَاعِ الْبَلاءِ
    1962- حَدَّثَنَا إِسْحَاقُ الدَّبَرِيُّ ، أَنْبَأَنَا عَبْدُ الرَّزَّاقِ ، أَنْبَأَنَا ابْنُ جُرَيْجٍ أَخْبَرَنِي أَبُو قَزَعَةَ أَنَ أَبَا نَضْرَةَ أَخْبَرَهُ أَنَ أَبَا سَعِيدٍ يَعْنِي الْخُدْرِيَّ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَخْبَرَهُ أَنَّ وَفْدَ عَبْدِ الْقَيْسِ أَتَوُا النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم فَقَالُوا يَا نَبِيَّ اللهِ جَعَلَنَا اللَّهُ فِدَاكَ مَاذَا يَصْلُحُ لَنَا مِنَ الأَشْرِبَةِ فَقَالَ لاَ تَشْرَبُوا فِي النَّقِيرِ
    1963- حَدَّثَنَا أَبُو زُرْعَةَ الدِّمَشْقِيُّ وَعَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، قَالاَ : حَدَّثَنَا أَبُو نُعَيْمٍ ، حَدَّثَنَا يُونُسُ بْنُ أَبِي إِسْحَاقَ ، عَنْ هِلالِ بْنِ خَبَّابٍ أَبِي الْعَلاءِ ، حَدَّثَنِي عِكْرِمَةُ ، حَدَّثَنِي عَبْدُ اللهِ بْنُ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ بَيْنَمَا نَحْنُ حَوْلَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِذْ ذَكَرَ الْقِيَامَةَ أَوْ ذُكِرَتْ عِنْدَهُ فَقَالَ إِذَا رَأَيْتُمُ النَّاسَ قَدْ مَرَجَتْ عُهُودُهُمْ وَخَفَّتْ أَمَانَاتُهُمْ فَكَانُوا هَكَذَا وَشَبَّكَ بَيْنَ أَصَابِعِهِ قَالَ فَقُمْتُ إِلَيْهِ فَقُلْتُ كَيْفَ أَصْنَعُ عِنْدَ ذَلِكَ جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ قَالَ الْزَمْ بَيْتَكَ وَأَمْلِكْ عَلَيْكَ لِسَانَكَ وَخُذْ بِمَا تَعْرِفُ وَدَعْ مَا تُنْكِرُ وَعَلَيْكَ بِأَمْرِ الْخَاصَّةِ وَدَعْ عَنْكَ أَمْرَ الْعَامَّةِ
    1964- حَدَّثَنَا مُعَاذُ بْنُ الْمُثَنَّى ، حَدَّثَنَا مُسَدَّدٌ ، حَدَّثَنَا يَحْيَى بْنُ سَعِيدٍ الْقَطَّانُ ، عَنْ أَبِي يُونُسَ الْقُشَيْرِيِّ حَاتِمِ بْنِ أَبِي صَغِيرَةَ ، عَنِ ابْنِ أَبِي مُلَيْكَةَ ، عَنِ الْقَاسِمِ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَالَتْ قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : لَيْسَ أَحَدٌ يُحَاسَبُ إِلا هَلَكَ قُلْتُ يَا رَسُولَ اللهِ جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ أَوَلَيْسَ يَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا فَقَالَ ذَاكَ الْعَرْضُ فَمَنْ نُوقِشَ الْحِسَابَ هَلَكَ
    1965- حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ عَبْدِ الْعَزِيزِ ، حَدَّثَنَا مُسْلِمُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ ، حَدَّثَنَا حَرْبُ بْنُ سُرَيْجٍ ، حَدَّثَنَا زَيْنَبُ بِنْتُ يَزِيدَ بْنِ وَاسِقٍ الْعَتَكِيَّةُ قَالَتْ كُنْتُ إِلَى جَنْبِ عَائِشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا قَاعِدَةً فَقَالَتْ سَمِعْتُ رَسُولَ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَقُولُ إِنَّ الأُمَمَ السَّالِفَةَ كَانَتِ الْمِائَةُ مِنْهُمْ أُمَّةً وَإِنَّ الْخَمْسِينَ مِنْ أُمَّتِي أُمَّةٌ إِذَا شَهِدُوا لِعَبْدٍ بِخَيْرٍ وَجَبَتْ لَهُ الْجَنَّةُ قَالَتْ عَائِشَةُ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا فَقُلْتُ يَا نَبِيَّ اللهِ جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ وَمَا أَقَلَّ مِنَ الْخَمْسِينَ قَالَ وَأَرْبَعِينَ مِنْ أُمَّتِي شَهِدُوا لِعَبْدٍ بِخَيْرٍ وَجَبَتْ لَهُ الْجَنَّةُ
    1966- حَدَّثَنَا أبو مسلم الكشي ، حَدَّثَنَا حجاج بن نصير ، حَدَّثَنَا حسان بن إبراهيم الكرماني عن عطية بن عطية عن عمرو بن شعيب عن سعيد بن المسيب عن رافع بن خديج رضي الله عنه أنه قال للنبي صلى الله عليه وسلم جعلني الله فداك في حديث طويل
    1967- حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ مُحَمَّدٍ الْخُزَاعِيُّ ، حَدَّثَنَا قُرَّةُ بْنُ حَبِيبٍ ، حَدَّثَنَا عَبْدُ الْحَكَمِ ، حَدَّثَنَا أَنَسُ بْنُ مَالِكٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ عَادَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم سَعْدَ بْنَ عُبَادَةَ عَلَى أَتَانٍ بِلا سَرْجٍ وَلا لِجَامٍ فَوَقَفَ عَلَى الْبَابِ فَسَلَّمَ فَسَمِعَهَا سَعْدٌ فَرَدَّ فِي نَفْسِهِ ثَلاثًا فَرَدَّ سَعْدٌ مِنْ غَيْرِ أَنْ يُسْمِعَهُ فَلَمَّا لَمْ يَسْمَعْ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم انْصَرَفَ وَقَالَ اسْتَأْذِنُوا ثَلاثًا فَإِنْ أُذِنَ لَكُمْ وَإِلا فَارْجِعُوا فَلَمَّا أَحَسَّ ذَلِكَ خَرَجَ فَاتَّبَعَهُ فَقَالَ يَا نَبِيَّ اللهِ جَعَلَنِي اللَّهُ لَكَ الْفِدَاءَ وَالْحِمَى مَا مِنْ تَسْلِيمَةٍ سَلَّمْتَهَا إِلا قَدْ رَدَدْتُهَا عَلَيْكَ وَمَا مَنَعَنِي أَنْ أَسْمَعَكَ إِلا أَنِّي أَحْبَبْتُ أَنْ أَسْتَكْثِرَ مِنْ تَسْلِيمِكَ
    1968- حَدَّثَنَا الْحَضْرَمِيُّ ، حَدَّثَنَا الْحُسَيْنُ بْنُ عَبْدِ الأَوَّلِ ، حَدَّثَنَا أَبُو أُسَامَةَ ، عَنْ أَبِي حَيَّانَ عَنْ عَلْقَمَةَ بْنِ مَرْثَدٍ ، حَدَّثَنِي سُلَيْمَانُ بْنُ بُرَيْدَةَ ، عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ خَرَجْنَا مَعَ رَسُولِ اللهِ صلى الله عليه وسلم وَلَمَّا افْتَتَحَ مَكَّةَ فَأَتَى قَبْرًا فَبَكَى عِنْدَهُ فَقَالَ عُمَرُ بْنُ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَا رَسُولَ اللهِ جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ مَا يُبْكِيكَ قَالَ اسْتَأْذَنْتُ رَبِّي عَزَّ وَجَلَّ فِي زِيَارَةِ قَبْرِ أُمِّي فَأَذِنَ لِي وَاسْتَأْذَنْتُهُ فِي الاسْتِغْفَارِ لَهَا فَأَبَى عَلَيَّ
    1969- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ إِسْحَاقَ بْنِ رَاهَوَيْهِ ، حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ الْحَسَنِ بْنِ شَقِيقٍ ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ وَاقِدٍ عَنْ عَبْدِ اللهِ بْنِ بُرَيْدَةَ ، عَنْ أَبِيهِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ خَرَجَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم إِلَى الْمَسْجِدِ وَأَبُو مُوسَى رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ يَقْرَأُ فَقَالَ مَنْ هَذَا فَقُلْتُ أَبُو مُوسَى جُعِلْتُ فِدَاكَ فَقَالَ لَقَدْ أُعْطِيَ هَذَا مِزْمَارًا مِنْ مَزَامِيرِ آلِ دَاوُدَ
    1970- حَدَّثَنَا مُحَمَّدُ بْنُ عُثْمَانَ بْنِ أَبِي شَيْبَةَ ، حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ صُبَيْحٍ الأَسَدِيُّ ، حَدَّثَنَا عَلِيُّ بْنُ هَاشِمٍ عَنْ فُضَيْلِ بْنِ مَرْزُوقٍ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ سَعِيدٍ عَنْ عِكْرِمَةَ ، عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ قَالَ لِي رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم يَا غُلامُ أَلا أُعَلِّمُكَ كَلِمَاتٍ يَنْفَعُكَ اللَّهُ بِهِنَّ قُلْتُ بَلَى جَعَلَنِي اللَّهُ فِدَاكَ
    1971- حَدَّثَنَا يحيى بن عبد الباقي الأذني ، حَدَّثَنَا هارون بن زيد بن أبي الزرقاء حدثني أبي ، حَدَّثَنَا خالد بن ميسرة عن معاوية بن قرة عن أبيه أن رجلا من الأنصار قام إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله جعلني الله فداك
    1972- حَدَّثَنَا محمد بن عثمان بن أبي شيبة ، حَدَّثَنَا أحمد بن صبيح الأسدي ، حَدَّثَنَا علي بن هاشم عن فضيل بن مرزوق عن محمد بن سعيد عن عكرمة عن ابن عباس رضي الله عنه قال قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم يا غلام ألا أعلمك كلمات ينفعك الله بهن قلت بلى جعلني الله فداك

    الجزء التاسع [ 1 ] Fasel10

    كتاب : الدعاء
    المؤلف : سليمان بن أحمد الطبراني
    منتدى ميراث الرسول - البوابة
    الجزء التاسع [ 1 ] E110


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة ديسمبر 02, 2022 12:10 pm